نقد سينمائي: غزة 36 ملم

753d6b4c45371d2880417d109141fdabbefba52e_565x320_fixed

مؤسسة الدوحة للافلام 

لا يوجد صالات سينما في غزة.

خذ وقتاً كافياً لاستيعاب الفكرة، ثم نكمل.

“غزة 36 ملم” لخليل المزين فيلم وثائقي مؤثر يقدم معلومات عميقة أكثر من كونه يلخص تاريخ عرض الأفلام في غزة. يعرض لنا الفيلم لمحة عامة عن المسار العام لتاريخ السينما بعد الحرب العالمية الثانية في غزة، وشعبية الأفلام مباشرة بعد تلك الحرب، والمنافسة القوية بين صالات السينما وأهمية الأفلام من مصر ولبنان وأورويا وهوليوود في الستينات. كما يظهر المعارضة الإسلامية للسينما على أنها أوكار للدعارة والإباحية في السبعينات ويعرض الدمار المتتالي لصالات السينما في غزة.

النظر إلى ظهور واختفاء السسينما يشير إلى المشاكل والقضايا التي تواجه الثقافة الغزاوية والفلسطينية بشكل عام. والسؤال المطروح هنا: من خلال معارضة وخنق الثقافة الشعبية، هل تدعم الحركة الإسلامية في فلسطين الإحتلال من خلال تركيز الطاقات ضد شعبها؟ لقد اتجهت الحركة نحو التطرف، كما يشير موضوع الفيلم، وأحرقت دور العرض لضمان عدم مشاهدة أي مواد معارضة لها. كيف حصل هذا؟ ولماذا سمح بذلك؟

بالإضافة إلى ذلك، يطرح الفيلم أسئل